آخر الأخبار

هل من مراقبة على محلات الأكلات السريعة بطنجة؟

Résultat de recherche d'images pour "‫محلات الاكلات الخفيفة بطنجة‬‎"

عدنان سيمو

 تنتشر بطنجة محلات لبيع “الشوارمة” و “السندوتش”، وهي منتشرة بجل أحياء المدينة   كالفطر محلات صغيرة جدا، ومعظمها  يحتل الملك العمومي من دون سند قانوني  ،  و يتم إعداد المأكولات بداخل  هذه المحلات  وأغلبها يفتقر لشروط الوقاية  و الإغاثة   بأدوات غير نظيفة يعتريها الصدأ، ناهيك عن تعرض هذه الأطعمة لدخان السيارات والأتربة المتصاعدة في الجو وأشعة الشمس،  كما أن هذه المطاعم  مشكوك في شروط صحتها ولا تسلم أثناء عملية تحضيرها  للوجبات المقدمة من الغش، الذي تفرضه المنافسة والربح السريع على حساب صحة المواطنين   في غياب لجن المراقبة وزجر الغش.

 

 وأيضا بكل حي بطنجة ، لابد وأن تجد عربة مجرورة أو عربتين إن يكن العدد أكثر، تقدم  وجبات “الكفتة و صوصيط ”    ، ولا يعرف بالضبط مصدر هذه اللحوم المفرومة ، والتي تباع بأثمة رخيصة “5 أو 10دراهم ” علما أن ثمن “الكفتة أو صوصيط ” يباع في المجزرة ما بين 70إلى 80 درهم ، وهو ما يطرح أكثر من علامات الإستفهام .

Résultat de recherche d'images pour "‫صوصيص الكلاب‬‎"

الطمة الكبرى هو غياب المراقبة عن المحلات التي تقدم وجبات الأكل لزبنائها ، حيث شجع  هذا الوضع العديد من المحلات إلى تقديم مواد استهلاكية مشكوك في سلامتها ، أسماك فاسدة و لحوم بيضاء و حمراء  أغلبها مصدرها الذبح السري و ماخفي كان “كارثة ” .

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

x

Check Also

هل يعلم عامل الفحص أنجرة بخبر بناء مشروع تجاري داخل ملك غابوي.؟

طنجة اليوم : ...