آخر الأخبار

سيدة تتبرع بمليار و200مليون سنتم لبناء مؤسسات تعليمية في العالم القروي

نتيجة بحث الصور عن سيدة تتبرع بمليارو200مليون

محمد الصديق اليعقوبي

بعد المحسنة الوجدية التي قامت ببناء مدرسة التجارة والتسيير بوجدة ENCG , محسنة أخرى تبرعت بحوالي 12مليون درهما لبناء وتأهيل مؤسسات تعليمية (بناء ثانوية وداخلية, وتأهيل مدرسة) بسطات يومه الجمعة 15 فبراير 2019 وذلك في إطار إتفاقيتي شراكة بين عمالة إقليم سطات في شخص عاملها السيد خطيب لهبيل والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة الدار البيضاء سطات في شخص مديرها السيد عبد المومن طالب والمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بسطات في شخص مديرها محمد زروقي،

محسنة تتبرّع بأكثر من مليار لبناء مؤسسات تعليمية بنواحي سطاتوالمبادِرة نجية نظير، سيدة أعمال التي تطوعت لإنجاز هاته المشاريع مجانا .
حيث إستهل حفل توقيع الإتفاقتين بكلمة ترحيبية لعامل الإقليم نوه من خلالها بمبادرة السيدة نجية نظير مضيفا أن هذا العمل يعد صدقة جارية ستساهم في تعزيز الخدمات التعليمية بالجماعة والجماعات المباشرة، في نفس السياق وجه كل من مدير الأكاديمية والمدير الإقليمي كلمة شكر لعامل الاقليم بسطات والسيدة المبادرة على الخطوة الإيجابية التي ستساهم في توسيع العرض المدرسي ومحاربة الهدر المدرسي. كما أشادت السيدة نجية نظير إبنة المنطقة بالمساعدات التي يسرت لها لإخراج هذا المشروع التربوي الى حيز الوجود ، والذي يهدف الى تشجيع التمدرس وإنقاد الأطفال والشباب من الضياع.
معتبرة خلال تصريح لها لوكالة المغرب العربي للأنباء، بأن ما دفعها للمساهمة في إخراج حلم إنشاء ثانوية تأهيلية للوجود، « هو غياب هذا المرفق الحيوي بجماعتها مما يدفع التلاميذ وخصوصا الإناث منهم للإنقطاع عن الدراسة » ، مبرزة أن هذا الأمر آثر فيها كثيرا ودفعها للتفكير في صيغة تقرب المؤسسة التعليمية منهم وتحفزهم على التحصيل العلمي. وعبرت عن إمتنانها للتعاطي الايجابي الذي حظيت به مبادرتها من لدن كافة المسؤولين، معربة عن تقديرها للمجهودات التي بدلتها السلطات الإقليمية وعلى رأسها عامل الاقليم ، وكذلك العمل الدؤوب الذي قامت به مصالح وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بسطات.

نتيجة بحث الصور عن سيدة تتبرع بمليارو200مليونوتهدف هاتين الإتفاقيتين إلى وضع إطار الشراكة والتعاون بين الأطراف المتعاقدة بغية إنجاز المشاريع الرامية إلى الإرتقاء بمستوى التربية والتكوين والرفع من جودته وتوسيع العرض التربوي خاصة بالعالم القروي، حيث تروم الإتفاقيــة الأولى إنجـــاز ثانوية تأهيليـــة على مساحة 13 ألف متر مربع، بجماعة أولاد فارس بدائرة ابن أحمد الجنوبية تضم داخلية و عدة أقسام للدراسة ومختبرات وقاعة للإعلاميات وخزانة للكتب المدرسية وملاعب وإدارة وسكن وظيفي وساحات بتكلفة مالية تقدر بـ 12 000 000,00درهم، أما الإتفاقية الثانية فتهم تأهيل الوحدة المدرسية لهديلات التابعة لمجموعة مدارس أولاد فارس بنفس الجماعة وذلك من خلال تعويض ثلاث حجرات مدرسية من البناء المفكك بحجرات من البناء الصلب وبناء حجرات إضافية للتعليم العام وحجرة للتعليم الأولي وأربع مرافق صحية وترميم سور الوحدة المدرسية وتأهيل ساحتها الداخلية، وسيكلف هذا المشروع غلافا ماليا يصل إلى 1 000.000,00درهم.
حتاما تم تكريم السيدة نجية نظير صاحبة المبادرة من طرف عامل إقليم سطات على مبادرتها التطوعية التي تكرس البر الإحساني وسط تصفيقات وتنويهات من الحضور.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

x

Check Also

حموشي و المدير العام للشرطة الاتحادية البرازيلية. يوقعان مذكرة تفاهم حول تعزيز التعاون الثنائي وتبادل الخبرات في المجال الأمني

طنجة  اليوم : ...