ندوة بمدينة مارتيل عن ”  دور المرأة في المجتمع “

يوسف بلحسن 

دور المرأة القروية محوري في التنمية ، و  للإسف في تطوان ظاهرة العنف ضد المرأة متفشية ، جملتان لخضتا الندوة الي احتضنتها  قاعة مكتبة أبي الحسن الشادلي بمرتيل، عشية الاحد 31مارس 2019  و التي جرت تحت سعار   ”  دور المرأة في المجتمع ”  .


الاستاذة لمياء ازواوي رئيسة الجمعية المنظمة(جمعية سيدة الشمال ” قالت في كلمة الافتتاح ان فكرة الندوة _كأول حلقة في سلسلة اهداف الجمعية- جاءت كتطوير لانشطة تلاميذ وتلميذات المؤسسة التعليمية في نفس المجالات المرتبطة بالمراة وبالمراهق…
الاستاذة سميرة الدحروش أشارت إلى أنه وبموازاة الاحتفال باليوم العالمي للمرأة افتتحت الجمعية أنشطتها لتنخرط كإضافة نوعية في العمل الثقافي والاجتماعي بمرتيل وقالت ان ” للتلاميذ مشاركة في أشغال الندوة من خلال طرح تصوراتهم في ملف علاقة النوع الاجتماعي. “
الاستاذ احمد بوعود : قدم عرضا تحت عنوان ” المرأة في الإسلام بين الواقع والمثال.” وهو موضوع يكتسب أهمية لذاته وموضوعيته،  وتطرق المتدخل إلى المراحل التاريخية لتطور حقوق المرأة في الغرب ومقاربته بما كان سائدا لدى مفكري الإسلام سابقا ،  وانتقد توصيات بعص المؤتمرات الدولية التي لا توافق قناعات الفكر الإسلامي. ثم عرج المتدخل على ما جاء به الإسلام من حفظ لحقوق المرأة عبر الأسسين : الأساس الايماني العقدي والاساس التعليمي التربوي…

 الاستاذة. رشيدة ارهون قدمت عرضا تحت عنوان “العنف ضد المرأة والطفل.آثاره وطرق مناهضته ” وقسمت الاستاذة مداخلتها إلى
محورين:خصصت المبحث الأول لما هو نظري تعريفي لمصطلح العنف، أسبابه الذاتية والموضوعية.
والمبحث الثاني تحدثت فيه عن أشكال العنف ضد المرأة والطفل
ثم انتقلت المتدخلة إلى عمل خلية التكفل بالمرأة والطفل والدفاع عن حقوق المرأة،وما تقوم به من تسهيل الإجراءات القانونية لمعالجة هده الافة، وتحدثت الاستاذة عن تجاربها مع آلاف الحالات التي تعرض دوريا، والاستشارات التي تقدم لهن بحثا عن حلول ناجعة لوقف هذا التعدي.وقدمت المتدخلة إحصائيات مهولة عن واقع العنف بالمنطقة فهناك 12580 امرأة تعرضت للعنف سنة 2017 فقط :تم الاستماع إلى 968 حالة والباقي تم إرشادهن إلى جمعيات عملت على معالجة الوضع وتصحيحه حبيا ،كما أنه تم تسجيل ؛ في نفس ؛الفترة 434 حالة عنف ضد الأطفال. وقالت المتدخلة للاسف في تطوان ظاهرة العنف متفشية .
وبالنسبة للحلول المقدمة أشارت إلى ضرورة الالتزام بالقيم الدينية والأخلاقية وتوعية الناس بحقوقهم القانونية و فرض العقوبات الرادعة ونشر المفهوم الصحيح للحرية .
الاستاذة”فرح الشعيبي” قدمت عرضا تحت عنوان “المرأة القروية ودورها في التنمية المحلية والتنشئة الاجتماعية ” تحدثت فيه عن أدوات الفعل التنموي الذي يمكن أن تساهم في إعطاء المرأة حقها القانوني. .وميزت بين وضع المرأة القروية الكارثي(حوالي 97 بالمائة يعانون من الامية) وافة تشغيل الأطفال رغم صغر سنهم..وقالت المتدخلة أنه ورغم كل المحبطات فان المرأة القروية متواجدة بقوة نظرا لما تقوم به في التنمية المحلية من خلال الأعمال المزاولة خارج البيت .كالزراعة وتربية المواشي….وعبر تأمين المواد والمؤن.. وأسس العيش ومن خلال توفير موارد مالية…ثم دورها في التنشئة الاجتماعية و الشراكة الأساسية بين المرأة والمدرسة .وهنا دعت المتدخلة إلى استثمار فضاء المدرسة لتطوير كفاءات الطفل وترسيخ القيم بشراكة مع الأسرة من خلال إقناع الآباء بأهمية تعليم بناتهم في المؤسسات.

بعد العروض القيمة انتقلت الندوة إلى إشراك التلاميذ حول نفس المحاور. وهكذا قدمت كل من :

التلميذتين :آية. وفردوس
مداخلة حول تاريخية وأهمية الاحتفاء باليوم العالمي للمرأة.
وتحدثت التلميذتان : منى و فردوس
عن دور المرأة في المجتمع
في حين تطرق التلميذان: زينب ومحمد
لتقدبم تعريف لمفهوم النوع الاجتماعي
و فصلت التلميذة حفصة
في موضوع التصور الإسلامي لحقوق المرأة.
واختتمت مداخلات التلاميذ بكلمة
التلميذة أحلام.
حول نساء شكلن نموذجا لعظمهن في التاريخ.

لقاء جمعية “سيدة الشمال “هذا،كان بالفعل حدثا جميلا خاصة وأنه عمل على الاشراك الفعلي للتلاميذ والتلميذات في أشغال الندوة .وهي نقطة إيجابية ستساهم في صناعة جيل مستقبلي قادر على تغيير الواقع السلبي وتلك النظرة الدونية للمرأة

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

x

Check Also

تطوان : جريمة قتل بشعة .. رجل يقتل زوجته و 3 من عياله

طنجة اليوم : مراسلة اهتزت منطقة واد اسلا بجماعة ابغاغزة بإقليم تطوان، ...